«الإطفاء»: تمرين «شامل 6» يهدف إلى مواجهة الأزمات والكوارث الطبيعية

قال المدير العام للإدارة العامة للإطفاء الفريق خالد المكراد أن تمرين «شامل 6» يهدف إلى مواجهة الأزمات والكوارث الطبيعية تحت قيادة مشتركة والتصدي لها بأحدث الطرق والإمكانيات.
جاء ذلك في كلمة للفريق المكراد نقلها بيان صحفي صادر عن إدارة العلاقات العامة والإعلام بـ«الإطفاء» اليوم الخميس عقب التمرين الذي نفذته الإدارة في منطقة عريفجان تحت رعاية وحضور سمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء بمشاركة 32 جهة معنية وحمل عنوان «القيادة المشتركة لادارة الازمات والكوارث».
وأوضح المكراد أن «شامل 6» تناول القيادة المشتركة لادارة الازمات والكوارث وكيفية اتخاذ القرارات وايصالها للقيادات الميدانية التي تعمل على إنهاء الأزمة وحلها بأفضل الطرق والوسائل المتاحة.
وأضاف أن التمرين هذا العام اشتمل على ست معضلات تضمنت حالات إنقاذ لأهالي من منازلهم بعد أن حاصرتهم المياه ومنعتهم من الخروج بسبب الأمطار الغزيرة التي دخلت المناطق السكنية إلى جانب تمرين لحالة حرجة تم انتشالها من قبل الطيران العمودي.
ولفت إلى أن التمرين احتوى أيضا على معضلة لاستخراج وإنقاذ أشخاص محشورين بسبب حوادث المركبات من جراء سوء الأحوال الجوية كما اشتمل التمرين على فرضية لإخماد حريق لمنشأة تعرضت للانفجار بسبب تسرب الوقود وعملية بحث عن أشخاص مفقودين نتيجة زلزال أدى لانهيار عدة مباني حكومية وسكنية.
وأشار إلى أن التمرين تناول عملية للسيطرة على تسرب مواد بتروكيماوية من أحد المستودعات وتأمين المكان موضحا أن التمرين تضمن كذلك العمل على تأهيل البنية التحتية وإعادة التيار الكهربائي وانتشال المركبات والأشجار من الطرق وحصر المنازل المتضررة وإيجاد مساكن مؤقتة للمتضررين.
وفي ختام التمرين قدم الفريق المكراد درعا تذكاريا لسمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء كما قدم دروعا تذكارية للجهات المشاركة عرفانا وتقديرا لجهودهم في نجاح التمرين.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
لغات متعددة
إغلاق