مستشفى العدان يحقق إنجازا بعلاج ناجح لأول حالة «كورونا» لدى الأطفال في الكويت.. بتقنية «الرئة الصناعية»

حقق مستشفى العدان التابع لوزارة الصحة الكويتية إنجازا بإجراء ناجح لأول حالة للرئة الصناعية الخارجية «الإيكمو» للأطفال في دولة الكويت لعلاج طفلة تبلغ من العمر ثماني سنوات كانت بحالة حرجة جراء إصابتها بفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».
وقال مدير منطقة الأحمدي الصحية الدكتور أحمد الشطي لوكالة الأنباء الكويتية اليوم الخميس إن هذه الحالة تعتبر من النوادر إذ يوجد عدد محدود في العالم من الأطفال المصابين بمرض «كوفيد-19» ممن تلقوا العلاج عن طريق تقنية «الإيكمو» بنجاح.
وأضاف الشطي أنه تم إجراء العملية على أيدي رئيس وحدة العناية المركزة فى مستشفى العدان الدكتور محمد شمساه وفريق «الإيكمو» من قسم التخدير والعناية المركزة للبالغين فى المستشفى ذاته معربا عن اعتزازه بالكوادر الوطنية التي حققت هذا الإنجاز بكفاءة واقتدار وتنسيق عال وسط الدعم الكبير لمشروع «الإيكمو» منذ بداياته من وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل حمود الصباح ووكيل الوزارة الدكتور مصطفى رضا.
وأوضح الشطي أن خدمة «الإيكمو» للبالغين تتوفر فى العناية المركزة منذ عام 2017 إذ تم استخدام هذه التقنية والخدمة لطفلة في الثامنة من عمرها كانت تعاني جراء التهاب حاد فى الرئة ومتلازمة ضائقة الجهاز التنفسي الحاد نتيجة إصابتها بمرض «كوفيد-19».
وأوضح أن الطفلة تعرضت لهبوط حاد في الدورة الدموية والتنفسية مما استدعى وضعها على جهاز الرئة الصناعية وتم إنعاشها بنجاح واستمرت في حالة حرجة فترة أسبوعين فى العناية المركزة إلى أن تعافت الرئة بشكل كبير وتم رفع جهاز الرئة الصناعية الخارجية «الإيكمو» عن الطفلة ثم نقلها إلى العناية المركزة للأطفال فى مستشفى العدان لاستكمال علاجها وتم رفع جهاز التنفس الصناعي عنها بنجاح أيضا وهي حاليا فى حالة مستقرة.
ولفت إلى أنه أشرف على علاج الطفلة فريق مشترك من أطباء العناية المركزة للبالغين المتخصصين فى خدمة «الإيكمو» في مستشفى العدان برئاسة رئيسة القسم الدكتورة هدى الفودري ورئيس وحدة العناية المركزة الدكتور محمد شمساه وأطباء العناية المركزة للأطفال فى المستشفى برئاسة الدكتور سلمان الطوالة كما شارك فى علاج الطفلة أيضا فريق متكامل من اختصاصيي العلاج الطبيعي والتغذية بالإضافة إلى فريق تمريضي متخصص ب«الإيكمو».
وشدد على سعي وزارة الصحة إلى التوسع فى تقديم خدمة «الإيكمو» بحيث تشمل المرضى الأطفال والأطفال الخدج الذين يعانون جراء فشل حاد في الجهاز التنفسي والذي لا يمكن علاجه بالطرق التقليدية وسيعطى هذا النوع من العلاج فرصة جديدة للحياة للعديد من مرضى الحالات الحرجة فى العناية المركزة في جميع مستشفيات دولة الكويت. 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
لغات متعددة
إغلاق