رالي دكار: تيرانوفا في الصدارة وامال الونسو تتلاشى

ضمن منافسات ​رالي دكار​ الدولي الذي تقام فعالياته على الاراضي ​السعودية​، حافظ السائق الأرجنتيني ​أورلاندو تيرانوفا​ على صدارة الترتيب بعد تألقه في المرحلة الثانية التي لم تنته بشكل مميز للسائق الاسباني ​فرناندو ألونسو​، بطل الفورمولا وان السابق حيث تحطمت سيارته ليبتعد عن المنافسة على متن سيارة ​تويوتا هايلوكس​.

وبالعودة الى الصدارة، فقد تألق تيرانوفا على متن سيارة ميني، ليحسم المركز الثاني في المرحلة التي فاز بها الجنوب أفريقي جينيل دي فيليرز ليوسع صدارته للترتيب العام بواقع أربع دقائق و43 ثانية عن الإسباني ​كارلوس ساينز​، وجاء ​القطري ناصر العطية​ حامل اللقب ثالثا مع تويوتا، متأخرا بست دقائق عن الصدارة، وارتقى دي فيليرز، الفائز باللقب في 2009، إلى المركز السادس في الترتيب العام متأخرا بفارق 12 دقيقة عن تيرانوفا، وتراجع الليتواني فايدوتاس زالا الفائز بالمرحلة الأولى إلى المركز الخامس.

وفي فئة الدراجات النارية فاز ​روس برانش​ من بوتسوانا بالمرحلة بينما حل البريطاني سام سندرلاند ثانيا ليعتلي صدارة الترتيب العام مع فريق كيه.تي.ام.

وفي فئة المركبات الصحراوية الخفيفة أنهى التشيلي فرانسيسكو لوبيز كونتاردو المرحلة الثانية متصدراً وجاء الزيمبابوي كونراد راوتنباخ ثانياً، فيما حل الأمريكي أوستن جونز ثالثاً في ترتيب المرحلة.

وكان 342 سائق من 68 دولة حول العالم قد بدأوا أمس الأحد مغامرة داكار السعودية 2020 حول صحراء المملكة في خمس فئات، حيث نافس 83 منهم في فئة السيارات و144 في فئة الدراجات و23 في فئة الدراجات الرباعية و46 في فئة المركبات الصحراوية الخفيفة «سايد باي سايد» و46 في فئة الشاحنات، وتضم قائمة المشاركين عدد كبير من أبرز سائقي الراليات مثل الفرنسي بيترهانسل بطل داكار 13 مرة والذي يشارك في التحدي للمرة الـ 32 في مسيرته، وبطل داكار السابق الإسباني كارلوس ساينز، وبطل فورمولا وان مرتين سابقاً فرناندو ألونسو، بالإضافة إلى بطل الراليات السعودي يزيد الراجحي.

ويقام رالي داكار للمرة الأولى في قارة آسيا ويستمر من 5 وحتى 17 يناير على مسافة أكثر من 7500 كيلو متر من صحراء المملكة الشاسعة، وتتواصل المغامرة غداً مع المرحلة الثالثة من تحدي داكار السعودية 2020 وتبدأ وتنتهي من نيوم بامتداد 504 كيلو متر منها مرحلة خاصة خاضعة للتوقيت يبلغ طولها 427 كيلو متر، كما تشهد نيوم وصول رحلة داكار الشيقة التي تتخللها سلسلة من الوديان والجبال إلى أعلى نقاطها عند ارتفاع 1400 متر.

ويمر بعد ذلك السائقون وفرقهم المشاركة في رالي داكار السعودية بمنطقة من الرمال والحصى تمتد لمسافة 676 كيلو متر خلال رحلتهم الصعبة من نيوم إلى العلا في المرحلة الرابعة من السباق، ثم يتوجب عليهم اختبار قدراتهم الملاحية عند مرورهم على التلال الرملية لحائل في طريقهم المنحدر صوب الرياض.

ويحصل المتسابقون على يوم راحة في العاصمة الرياض قبل أن تستأنف الرحلة باليوم الأطول من أيام الرالي من حيث المسافة، حيث يمضي المشاركون في طريقهم لمسافة 741 كيلو متر وينعطف مسار السباق تجاه الغرب في وسط صحراء المملكة الشاسعة قبل الالتفاف للخلف والمضي شرقاً تجاه منطقة حرض في محافظة الأحساء، وهو ما يعني دخول منطقة الربع الخالي ثم الاقتراب نحو خط النهاية في منطقة “القدية” والتي ستشهد تتويج الفائز برالي داكار السعودية 2020، حيث سيكون الرالي أول حدث رياضي عالمي المستوى يقام بها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
لغات متعددة
إغلاق