مجلس الأمة

عبدالله الكندري يستغرب رفض الحكومة تعديل قانون “ذوي الإعاقة”بعد 3 سنوات من تداوله في اللجان

29 سبتمبر 2020 | | أعرب النائب عبدالله الكندري عن أسفه لإعلان الحكومة عدم موافقتها على تعديل القانون الخاص بالأشخاص ذوي الإعاقة بعد ٣ سنوات من تداوله في اللجان البرلمانية، متمنيًا أن يقر هذا القانون في جلسة خاصة تشهد تعاونًا والتفافًا من قبل السلطتين التشريعية والتنفيذية لتلبية احتياجات هذه الفئة.

وقال الكندري في تصريح صحفي بمجلس الأمة إن تعديل قانون الأشخاص ذوي الإعاقة يتضمن امتيازات وحقوقًا مسلوبة من هذه الفئة طال انتظارها ومن أهمها معاملة المعاق من أم كويتية لأب غير كويتي معاملة الكويتي وضمان حق الأم في التقاعد أسوة بأم المعاق الكويتي.

وبين أن القانون يتضمن إقامة الأنشطة الرياضية وإنشاء المراكز الصحية وتحفيز أصحاب الهمم على الدراسة بالخارج من خلال إلزام الحكومة بابتعاث ذوي الإعاقة لتطوير دراستهم وقدراتهم بالخارج والحصول على شهادات علمية أسوة بالأسوياء.

وأوضح أن القانون ينص على أن يكون هناك مكلفان اثنان برعاية المعاق صاحب الإعاقة الشديدة الدائمة وصرف التعويضات اللازمة عن الأجهزة مثل الكرسي المتحرك.

ودعا الكندري إلى إقامة يوم ذهبي من كل عام لأصحاب الهمم حتى تقوم الدولة برعايتهم، وإلى وقفة حكومية جادة لإنصاف هذه الفئة التي تضطر لنيل حقوقها من خلال الأحكام القضائية وكأن هناك تقصدًا وتعنتًا من قبل وزيرة الشؤون ضد ذوي الإعاقة.(ح.ظ)

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى