اقتصاد

منوشن من الإمارات: اتفاقية السلام تضع أسسا للنمو الاقتصادي

قال وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوشن، الاثنين، إن معاهدة السلام بين دولة الإمارات العربية المتحدة ودولة إسرائيل ستضع أسسا عظيمة للنمو الاقتصادي.

وأضاف منوشن في كلمة خلال قمة الأعمال الخاصة بالاتفاق الإبراهيمي في العاصمة الإماراتية أبو ظبي، إن اتفاقية السلام بين الإمارات وإسرائيل ستسهم في زيادة الحوار والتعاون.

وأكد منوشن خلال قمة الأعمال التي تأتي في إطار تعزيز العلاقات بين الإمارات وإسرائيل، إن دولا أخرى في المنطقة ستنضم إلى اتفاقيات السلام.

وأعلنت الإمارات عن مباشرة العلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل في أغسطس الماضي، وذلك عبر إعلان أميركي إسرائيلي إماراتي مشترك.

وتم توقيع معاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل في البيت الأبيض في 15 سبتمبر الماضي بحضور وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، والرئيس الأميركي دونالد ترامب.

من جانبه، قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون المالية عبيد الطاير إن اتفاق السلام هو بداية لرؤية جديدة يمكن تحقيقها من أجل مستقبل المنطقة، مؤكدا أن الاتفاق يمثل إنجازا تاريخيا للإمارات العربية المتحدة وإسرائيل والولايات المتحدة.

وأضاف: أن هذا الاتفاق ستكون له منافع أمنية واقتصادية وفي غيرها من المجالات، مشيرا إلى أن الإمارات العربية المتحدة تعتقد وتؤمن أن هذه خطوة مهمة جدا لمرحلة الرفاهية والسلام.

وأكد الطاير أن المنطقة تمر حاليا بالعديد من التحديات السياسية والاقتصادية والبيئية والأمنية، والتي تحتاج إلى درجة عالية من التعاون والتنسيق.  

وأضاف منوشن في كلمة خلال قمة الأعمال الخاصة بالاتفاق الإبراهيمي في العاصمة الإماراتية أبو ظبي، إن اتفاقية السلام بين الإمارات وإسرائيل ستسهم في زيادة الحوار والتعاون.

وأكد منوشن خلال قمة الأعمال التي تأتي في إطار تعزيز العلاقات بين الإمارات وإسرائيل، إن دولا أخرى في المنطقة ستنضم إلى اتفاقيات السلام.

وأعلنت الإمارات عن مباشرة العلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل في أغسطس الماضي، وذلك عبر إعلان أميركي إسرائيلي إماراتي مشترك.

وتم توقيع معاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل في البيت الأبيض في 15 سبتمبر الماضي بحضور وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، والرئيس الأميركي دونالد ترامب.

من جانبه، قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون المالية عبيد الطاير إن اتفاق السلام هو بداية لرؤية جديدة يمكن تحقيقها من أجل مستقبل المنطقة، مؤكدا أن الاتفاق يمثل إنجازا تاريخيا للإمارات العربية المتحدة وإسرائيل والولايات المتحدة.

وأضاف: أن هذا الاتفاق ستكون له منافع أمنية واقتصادية وفي غيرها من المجالات، مشيرا إلى أن الإمارات العربية المتحدة تعتقد وتؤمن أن هذه خطوة مهمة جدا لمرحلة الرفاهية والسلام.

وأكد الطاير أن المنطقة تمر حاليا بالعديد من التحديات السياسية والاقتصادية والبيئية والأمنية، والتي تحتاج إلى درجة عالية من التعاون والتنسيق.  

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى