محليات

«اتحاد الجمعيات» ينجز ميثاق شرف لدعم الحركة التعاونية

أعلن رئيس اتحاد الجمعيات التعاونية فهد الكشتي أن مجلس إدارة الاتحاد أنجز ميثاق شرف لدعم مطالب الحركة التعاونية وأعضائها انطلاقا من حرصهم وجميع العاملين في القطاع التعاوني والمواطنين على التمسك بقواعد العدل والمساواة التي تعد ركيزة أساسية ودعامة من دعامات المجتمع.وقال الكشتي في تصريح صحافي إن “الميثاق ضرورة في الوقت الراهن وبالغ الأهمية لدعم جهود تطوير الحركة التعاونية والارتقاء بعملها وتعزيز مسيرتها ومواجهة التحديات القانونية والاجرائية التي تعترض تلك الجهود، إلى جانب أهميته لانصاف الحركة التعاونية وأعضائها والرد على الهجمة الشرسة التي تستهدف تشويه سمعتها وسمعة اعضائها.وكشف الكشتي، أن عددا كبيرا من مرشحي مجلس الأمة والنواب السابقين أكدوا دعمهم للميثاق وتأييدهم الكامل لما جاء فيه عبر توقيعهم عليه، بعدما قام مجلس إدارة الاتحاد وأعضاء مجالس إدارة الجمعيات بشرح بنوده وأهدافه ومزاياه للحركة التعاونية، مشدداً على أهمية قيام الاتحاد وأعضاء الحركة التعاونية بحشد الدعم لهذا الميثاق لنيل ثقة وتأييد الأعضاء المحتملين بالسلطة التشريعية، بما يعزز فرص تعديل قانون التعاون والقرارات الوزارية المكبلة للحركة التعاونية.وبين الكشتي أن الميثاق يتضمن 4 بنود رئيسية، أولها تقديم الدعم الكامل للحركة التعاونية بإنشاء هيئة للتعاون تُعنى بجميع القوانين والقرارات المنظمة واللوائح الداخلية للعمل التعاوني، والعمل على تنقيتها مما يعيق تقدم وازدهار الحركة التعاونية، فضلاً عن العمل على كل ما من شأنه الحفاظ على الكيان التعاوني والارتقاء به والوقوف إلى جانب التعاونيين في مطالبهم المشروعة نحو الارتقاء بالعمل التعاوني.وأضاف أنه “من البنود أيضاً التصدي لأي محاولات من شأنها إعاقة العمل التعاوني أو خروجه عن مساره الصحيح أيا كانت صور هذه المحاولات، وتلبية مطالب التعاونيين بالحضور ومناقشة ما يقدمونه من مقترحات أو توصيات حال طلبهم ذلك، وتبني مشكلات الحركة التعاونية واتخاذ الوسائل اللازمة كافة لحل تلك المشكلات”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى