رياضة

عملية جراحية تبعد نجم برشلونة الصاعد لأشهر    

أعلن برشلونة الإسباني أن مهاجمه الدولي الشاب أنسو فاتي سيخضع الإثنين لعملية جراحية، وذلك من أجل معالجة تمزق في الغضروف المفصلي لركبته اليسرى، تعرض له السبت في المباراة التي فاز بها فريقه على ريال بيتيس 5-2 في الدوري الإسباني.

وقال برشلونة في بيان الأحد “سيخضع لاعب الفريق أنسو فاتي لعملية جراحية الاثنين لإصابته في غضروف الركبة اليسرى، وسيقودها الدكتور رامون كوغات تحت إشراف أطباء النادي”.

وتابع “بمجرد الانتهاء من العملية الجراحية، سنصدر بيانا جديدا مع نتيجة العملية والمدة التقريبية لغيابه”.

وبحسب وسائل الإعلام الإسبانية، كان أمام فاتي وبرشلونة الاختيار بين عدة طرق للعلاج (تقطيب الغضروف المفصلي أو إزالته)، لكن النادي لم يفصح عن العلاج الذي تم اختياره، لكن في كافة الأحوال، سيغيب ابن الـ18 عاما عن الملاعب لأشهر عدة.

وأصيب فاتي السبت بعد مرور قرابة نصف ساعة على بداية المباراة ضد بيتيس نتيجة خطأ في منطقة الجزاء ارتكبه الجزائري عيسى ماندي وأسفر عن ركلة جزاء أضاعها الفرنسي أنطوان غريزمان ضمن المرحلة التاسعة من الدوري المحلي.

وعاد فاتي للمشاركة في المباراة وأنهى الشوط الأول، قبل أن يحل محله القائد الأرجنتيني ليونيل ميسي في بداية الشوط الثاني.

وتشكل هذه الإصابة ضربة كبيرة لبرشلونة، لاسيما أن فاتي سجل 5 أهداف في عشر مباريات ضمن جميع المسابقات هذا الموسم، ما جعله ثاني أفضل هداف في الفريق الكتالوني خلف ميسي.

وقال برشلونة في بيان الأحد “سيخضع لاعب الفريق أنسو فاتي لعملية جراحية الاثنين لإصابته في غضروف الركبة اليسرى، وسيقودها الدكتور رامون كوغات تحت إشراف أطباء النادي”.

وتابع “بمجرد الانتهاء من العملية الجراحية، سنصدر بيانا جديدا مع نتيجة العملية والمدة التقريبية لغيابه”.

وبحسب وسائل الإعلام الإسبانية، كان أمام فاتي وبرشلونة الاختيار بين عدة طرق للعلاج (تقطيب الغضروف المفصلي أو إزالته)، لكن النادي لم يفصح عن العلاج الذي تم اختياره، لكن في كافة الأحوال، سيغيب ابن الـ18 عاما عن الملاعب لأشهر عدة.

وأصيب فاتي السبت بعد مرور قرابة نصف ساعة على بداية المباراة ضد بيتيس نتيجة خطأ في منطقة الجزاء ارتكبه الجزائري عيسى ماندي وأسفر عن ركلة جزاء أضاعها الفرنسي أنطوان غريزمان ضمن المرحلة التاسعة من الدوري المحلي.

وعاد فاتي للمشاركة في المباراة وأنهى الشوط الأول، قبل أن يحل محله القائد الأرجنتيني ليونيل ميسي في بداية الشوط الثاني.

وتشكل هذه الإصابة ضربة كبيرة لبرشلونة، لاسيما أن فاتي سجل 5 أهداف في عشر مباريات ضمن جميع المسابقات هذا الموسم، ما جعله ثاني أفضل هداف في الفريق الكتالوني خلف ميسي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى