محليات

السفير المشعان: اجتماعات “الحوار الاستراتيجي” تشجع الاستثمارات الأمريكية في الكويت



قال مساعد وزير الخارجية لشؤون الامريكتين السفير حمد المشعان إن اجتماعات مجموعة عمل التجارة والاستثمار بالجولة الرابعة للحوار الاستراتيجي الكويتي-الأمريكي تناولت بشكل مفصل جوانب تشجيع الاستثمارات الأمريكية إلى الكويت لاسيما في القطاع الصحي.جاء ذلك في تصريح السفير المشعان لوكالة الانباء الكويتية () اليوم الخميس على هامش اجتماع مجموعة عمل التجارة والاستثمار الذي عقد عبر تقنية الاتصال المرئي والمسموع (عن بعد) ضمن اجتماعات الجولة الرابعة للحوار الاستراتيجي بين دولة الكويت والولايات المتحدة الأمريكية المنعقدة خلال الفترة من 9 الى 24 نوفمبر الحالي.وأضاف السفير المشعان أن مجموعة العمل استكملت مناقشة كل القضايا والمسائل المتعلقة بتفعيل وزيادة التبادل التجاري والاستثمار بين البلدين.وشهد اجتماع مجموعة العمل التوقيع على مذكرة تفاهم في العلوم الصحية والطبية بين وزارة الصحة الكويتية ووزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكية حيث وقعها نيابة عن دولة الكويت وكيل وزارة الصحة الدكتور مصطفى رضا فيما وقعها عن الجانب الأمريكي مدير الشؤون العالمية بوزارة الصحة والخدمات الإنسانية غاريت غريغسبي.وترأس الجانب الكويتي في الاجتماعات المدير العام لهيئة تشجيع الاستثمار المباشر الكويتية الشيخ الدكتور مشعل جابر الأحمد الصباح وشارك فيها كل من مساعد وزير الخارجية لشؤون الأمريكتين السفير حمد المشعان والعضو المنتدب والرئيس التنفيذي للمجموعة بالهيئة العامة للاستثمار الكويتية فاروق بستكي.كما شارك عن الجانب الكويتي أيضا وكيل وزارة الصحة الدكتور مصطفى رضا ومديرة مكتبة الكويت الوطنية الشيخة رشا الصباح وأستاذ مساعد بجامعة الكويت الدكتور فهد الزميع ومدير إدارة العلاقات الدولية بوزارة التجارة والصناعة صالح العازمي ومدير الملكية الفكرية بوزارة التجارة والصناعة أحمد النويهض ومديرة العلاقات الصحية الدولية بوزارة الصحة الدكتورة رحاب الوطيان.وقد ترأس الجانب الأمريكي مساعد وزير الخارجية للشؤون الاقتصادية والتجارية مانيشا سينغ وشارك ضمن الجانب الأمريكي سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى دولة الكويت الكويت ألينا رومانوسكي ونائب مساعد وزير الخارجية للشؤون الشرق الأوسط تيموثي ليندركينغ ونائب مساعد وزير الخارجية بالإنابة للشؤون السيبرانية والاتصالات الدولية وسياسة المعلومات ستيفن أندرسون.كما مثل الجانب الامريكي مدير مكتب إنفاذ حقوق الملكية الفكرية بوزارة الخارجية طارق فهمي والمستشار والمحامي برنامج تطوير القانون التجاري وزارة التجارة آدم الصراف ومدير الشؤون العالمية بوزارة الصحة والخدمات الإنسانية غاريت غريغسبي ونائب مساعد وزير التجارة لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا كميل ريتشاردسون.ويعتبر (الحوار الاستراتيجي) بين دولة الكويت والولايات المتحدة الأمريكية الذي انطلق للمرة الأولى قبل أربع سنوات إطارا رئيسا يتم من خلاله تنسيق العمل على القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين.ويأتي الحوار هذا العام مكملا للنجاحات التي تحققت في السنوات السابقة بما في ذلك اتفاقيات ومذكرات التفاهم السابقة بشأن التدريب على مكافحة الإرهاب والتعليم العالي والأمن السيبراني ومكافحة المخدرات وأمن الجمارك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى