رياضة

نيمار يمنح باريس سان جيرمان الفوز في أولد ترافورد

أحرز البرازيلي نيمار ثنائية وطُرد مواطنه فريد في فوز باريس سان جيرمان 3-1 على عشرة لاعبين من مانشستر يونايتد في أولد ترافورد ليصبح التنافس في المجموعة الثامنة لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم على مصراعيه.

ويملك كل من يونايتد وباريس سان جيرمان ورازن بال شبورت لايبزيج تسع نقاط قبل الجولة الأخيرة من المجموعة التي سينتقل فيها النادي الإنجليزي لمواجهة لايبزيج في ألمانيا، بينما يستضيف بطل فرنسا منافسه إسطنبول باشاك شهر.

ودخل يونايتد المباراة وهو يعلم أنه بحاجة إلى نقطة واحدة لضمان التأهل إلى دور الستة عشر وكان يجب عليه حسم المباراة قبل أن يجعل ماركينيوس النتيجة 2-1 في الدقيقة 69 وبعد ذلك بدقيقة واحدة طُرد فريد.

وكان وجود فريد على أرض الملعب حتى هذا الوقت مفاجأة بعد حصوله على إنذار فقط في تدخل على الأرجنتيني لياندرو باريديس بعد مراجعة حكم الفيديو المساعد.

وفي تدخل آخر بينهما في الشوط الأول حصل باريديس على إنذار وعلى الرغم من الخيارات على مقاعد البدلاء كلفت مشاركة البديل فريد المدرب أولي جونار سولشار الكثير.

وافتتح نيمار التسجيل للفريق الضيف بعد ست دقائق عندما تابع تسديدة كيليان مبابي التي غيرت اتجاهها لتتهيأ أمام مهاجم برشلونة السابق ويضعها في المرمى.

وأدرك يونايتد التعادل في الدقيقة 32 بتسديدة ماركوس راشفورد التي غيرت اتجاهها أيضا عندما ارتطمت في قدم دانيلو لتسكن شباك زميله الحارس كيلور نافاس.

وصنع يونايتد عدة فرص في الشوط الثاني لكنه فشل في انتزاع التقدم.

وبعد تعاون إدينسون كافاني وراشفورد في الناحية اليمنى سدد أنطوني مارسيال فوق العارضة.

وسدد كافاني كرة من فوق الحارس نافاس من وضع انفراد لكنها ارتدت من العارضة وتابعها مارسيال لتصطدم في ماركينيوس.

وكاد ماركينيوس أن يهز الشباك عندما وضع الكرة بضربة رأس فوق ديفيد دي خيا لتصطدم بالعارضة إلى خارج الملعب وأنقذ الحارس الإسباني تسديدة منخفضة من البديل ميتشل بيكر.

وجاءت اللحظة التي غيرت مسار المباراة عندما تهيأت الكرة بعد ركلة ركنية أمام ماركينيوس ليضعها في الشباك.

وطُرد فريد بعد تدخل على زميله السابق أندير هيريرا لتزداد الأمور سوءا على صاحب الأرض.

وشارك بول بوجبا وسدد كرة مباشرة رائعة مرت فوق المرمى بقليل لكن انطلاق يونايتد في الهجوم تسبب في مساحات كبيرة في الدفاع.

وحصل مبابي على كرة أمام منطقة جزاء فريقه وانطلق نحو مرمى يونايتد لكنه سددها بغرابة خارج المرمى وبعد ذلك حسم رافينيا النتيجة بتمريرة إلى زميله نيمار.

ويتفوق باريس سان جيرمان في المواجهات المباشرة على يونايتد ويخوض مباراة سهلة أمام باشاك شهر الأسبوع المقبل مقارنة بخروج سولشار لحسم التأهل أمام لايبزيج في ألمانيا.

ويملك كل من يونايتد وباريس سان جيرمان ورازن بال شبورت لايبزيج تسع نقاط قبل الجولة الأخيرة من المجموعة التي سينتقل فيها النادي الإنجليزي لمواجهة لايبزيج في ألمانيا، بينما يستضيف بطل فرنسا منافسه إسطنبول باشاك شهر.

ودخل يونايتد المباراة وهو يعلم أنه بحاجة إلى نقطة واحدة لضمان التأهل إلى دور الستة عشر وكان يجب عليه حسم المباراة قبل أن يجعل ماركينيوس النتيجة 2-1 في الدقيقة 69 وبعد ذلك بدقيقة واحدة طُرد فريد.

وكان وجود فريد على أرض الملعب حتى هذا الوقت مفاجأة بعد حصوله على إنذار فقط في تدخل على الأرجنتيني لياندرو باريديس بعد مراجعة حكم الفيديو المساعد.

وفي تدخل آخر بينهما في الشوط الأول حصل باريديس على إنذار وعلى الرغم من الخيارات على مقاعد البدلاء كلفت مشاركة البديل فريد المدرب أولي جونار سولشار الكثير.

وافتتح نيمار التسجيل للفريق الضيف بعد ست دقائق عندما تابع تسديدة كيليان مبابي التي غيرت اتجاهها لتتهيأ أمام مهاجم برشلونة السابق ويضعها في المرمى.

وأدرك يونايتد التعادل في الدقيقة 32 بتسديدة ماركوس راشفورد التي غيرت اتجاهها أيضا عندما ارتطمت في قدم دانيلو لتسكن شباك زميله الحارس كيلور نافاس.

وصنع يونايتد عدة فرص في الشوط الثاني لكنه فشل في انتزاع التقدم.

وبعد تعاون إدينسون كافاني وراشفورد في الناحية اليمنى سدد أنطوني مارسيال فوق العارضة.

وسدد كافاني كرة من فوق الحارس نافاس من وضع انفراد لكنها ارتدت من العارضة وتابعها مارسيال لتصطدم في ماركينيوس.

وكاد ماركينيوس أن يهز الشباك عندما وضع الكرة بضربة رأس فوق ديفيد دي خيا لتصطدم بالعارضة إلى خارج الملعب وأنقذ الحارس الإسباني تسديدة منخفضة من البديل ميتشل بيكر.

وجاءت اللحظة التي غيرت مسار المباراة عندما تهيأت الكرة بعد ركلة ركنية أمام ماركينيوس ليضعها في الشباك.

وطُرد فريد بعد تدخل على زميله السابق أندير هيريرا لتزداد الأمور سوءا على صاحب الأرض.

وشارك بول بوجبا وسدد كرة مباشرة رائعة مرت فوق المرمى بقليل لكن انطلاق يونايتد في الهجوم تسبب في مساحات كبيرة في الدفاع.

وحصل مبابي على كرة أمام منطقة جزاء فريقه وانطلق نحو مرمى يونايتد لكنه سددها بغرابة خارج المرمى وبعد ذلك حسم رافينيا النتيجة بتمريرة إلى زميله نيمار.

ويتفوق باريس سان جيرمان في المواجهات المباشرة على يونايتد ويخوض مباراة سهلة أمام باشاك شهر الأسبوع المقبل مقارنة بخروج سولشار لحسم التأهل أمام لايبزيج في ألمانيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى