اقتصاد

النفط يسجل ذروة 11 شهرا بدعم من توقعات بنقص في المعروض

سجلت أسعار النفط أعلى مستوى لها في 11 شهرا قرب 57 دولارا للبرميل الثلاثاء بدعم من خطط تقييد الإمدادات وهو ما غطى على القلق من أن تزايد الإصابات بفيروس كورونا حول العالم سيكبح الطلب على الوقود.

وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول مرتفعة 92 سنتا، أو 1.65 بالمئة، لتسجل عند التسوية 56.58 دولار للبرميل بعد أن لامست أعلى مستوى لها منذ فبراير الماضي عند 56.75 دولار. وصعدت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 96 سنتا، أو 1.84 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 53.21 دولار للبرميل.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية في تقرير إن إنتاج النفط الخام في الولايات المتحدة من المتوقع أيضا أن يهبط 190 ألف برميل يوميا في 2021 إلى 11.1 مليون برميل يوميا، وهو انخفاض أصغر من تقديراتها السابقة التي توقعت هبوطا قدره 240 ألف برميل يوميا.

ولقي النفط دعما من توقعات بتراجع آخر في مخزونات الخام الأميركية. ويتوقع محللون أن مخزونات النفط في أكبر اقتصاد في العالم هبطت 2.7 مليون برميل الأسبوع الماضي وهو ما سيكون خامس انخفاض أسبوعي على التوالي.

وسيصدر معهد البترول الأمريكي في وقت لاحق اليوم تقريره بشأن المخزونات البترولية في الولايات المتحدة.

وتلقى السوق دعما أيضا من احتمال زيادة حزمة التحفيز الاقتصادي في الولايات المتحدة. ووعد الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، الذي سيتولى المنصب في 20 يناير، بضخ “تريليونات” الدولارات في إنفاق إضافي لتخفيف تداعيات الجائحة.

لكن مكاسب أسعار النفط يقًيدها القلق بشأن الطلب مع تزايد الإصابات بفيروس كورونا حول العالم.

وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول مرتفعة 92 سنتا، أو 1.65 بالمئة، لتسجل عند التسوية 56.58 دولار للبرميل بعد أن لامست أعلى مستوى لها منذ فبراير الماضي عند 56.75 دولار. وصعدت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 96 سنتا، أو 1.84 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 53.21 دولار للبرميل.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأميركية في تقرير إن إنتاج النفط الخام في الولايات المتحدة من المتوقع أيضا أن يهبط 190 ألف برميل يوميا في 2021 إلى 11.1 مليون برميل يوميا، وهو انخفاض أصغر من تقديراتها السابقة التي توقعت هبوطا قدره 240 ألف برميل يوميا.

ولقي النفط دعما من توقعات بتراجع آخر في مخزونات الخام الأميركية. ويتوقع محللون أن مخزونات النفط في أكبر اقتصاد في العالم هبطت 2.7 مليون برميل الأسبوع الماضي وهو ما سيكون خامس انخفاض أسبوعي على التوالي.

وسيصدر معهد البترول الأمريكي في وقت لاحق اليوم تقريره بشأن المخزونات البترولية في الولايات المتحدة.

وتلقى السوق دعما أيضا من احتمال زيادة حزمة التحفيز الاقتصادي في الولايات المتحدة. ووعد الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن، الذي سيتولى المنصب في 20 يناير، بضخ “تريليونات” الدولارات في إنفاق إضافي لتخفيف تداعيات الجائحة.

لكن مكاسب أسعار النفط يقًيدها القلق بشأن الطلب مع تزايد الإصابات بفيروس كورونا حول العالم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى