اقتصاد

مخاطر العملة المشفرة “أكبر مما يتخيل أحد”

أصدرت هيئة الرقابة المالية البريطانية، الاثنين، تحذيرا شديد اللهجة لمتداولي العملات المشفرة، بعد أن أخذ البيتكوين المستثمرين في رحلة جامحة أخرى.

وقالت هيئة السلوك المالي في المملكة المتحدة، إن المتعاملين الذين يستثمرون في سوق العملات المشفرة “يجب أن يكونوا مستعدين لخسارة كل أموالهم”، نظرا لوجود العديد من المخاطر التي تحوم حول هذا النوع من العملات.

وأكدت الهيئة البريطانية، أن الشركات التي تروج لاستثمارات العملات المشفرة “قد تبالغ في العوائد التي سيحصدها المستثمرون وتقلل من مخاطر السوق”، لافتة إلى أنه من غير المرجح أن يتمكن المستثمرون الذين يشترون العملة، من الوصول إلى “حماية المستهلك”، إذا حدث خطأ ما.

وقالت الوكالة المعروفة باسم FCA، في التحذير: “يجب أن يكون المستهلكون على دراية بالمخاطر، وأن يفكروا فيما إذا كان الاستثمار بمبالغ عالية على أساس الأصول المشفرة مناسبا لهم. يجب عليهم التحقق والنظر بعناية في أعمال الأصول المشفرة المعنية”.

وأشار المسؤولون أيضا إلى أنه لا يوجد ما يضمن إمكانية تحويل العملات الرقمية مرة أخرى إلى نقود، وأن أسعارها معروفة بتأرجحها بشكل كبير.

وكان يوم الاثنين قد قدم مثالًا آخر على هذا التقلب، حيث انخفض سعر بيتكوين – أكبر عملة مشفرة في العالم – بعد ارتفاع قياسي الأسبوع الماضي.

وتم تداول بيتكوين الاثنين بـ31،702.83 دولارا بانخفاض أكثر من 12 بالمئة مقارنة بالأحد، وحوالي 24 بالمئة من أعلى مستوى له على الإطلاق عند 41962.36 دولارا، الذي وصل إليه الجمعة، وفقًا لبيانات “كوين ديسك”.

وساعد المستثمرون على رفع سعر البيتكوين في الأسابيع الأخيرة، وسط تصورات متزايدة بأنها توفر حماية ضد التضخم ويمكن أن تصبح بديلا للذهب.

لكن هيئة السلوك المالي البريطانية، تصف العملات المشفرة على نطاق واسع بأنها استثمارات “مضاربة” محفوفة بالمخاطر، يمكن أن تفرغ جيوب المستثمرين، نظرا لمدى ضعف تنظيمها.

وقالت هيئة السلوك المالي في المملكة المتحدة، إن المتعاملين الذين يستثمرون في سوق العملات المشفرة “يجب أن يكونوا مستعدين لخسارة كل أموالهم”، نظرا لوجود العديد من المخاطر التي تحوم حول هذا النوع من العملات.

وأكدت الهيئة البريطانية، أن الشركات التي تروج لاستثمارات العملات المشفرة “قد تبالغ في العوائد التي سيحصدها المستثمرون وتقلل من مخاطر السوق”، لافتة إلى أنه من غير المرجح أن يتمكن المستثمرون الذين يشترون العملة، من الوصول إلى “حماية المستهلك”، إذا حدث خطأ ما.

وقالت الوكالة المعروفة باسم FCA، في التحذير: “يجب أن يكون المستهلكون على دراية بالمخاطر، وأن يفكروا فيما إذا كان الاستثمار بمبالغ عالية على أساس الأصول المشفرة مناسبا لهم. يجب عليهم التحقق والنظر بعناية في أعمال الأصول المشفرة المعنية”.

وأشار المسؤولون أيضا إلى أنه لا يوجد ما يضمن إمكانية تحويل العملات الرقمية مرة أخرى إلى نقود، وأن أسعارها معروفة بتأرجحها بشكل كبير.

وكان يوم الاثنين قد قدم مثالًا آخر على هذا التقلب، حيث انخفض سعر بيتكوين – أكبر عملة مشفرة في العالم – بعد ارتفاع قياسي الأسبوع الماضي.

وتم تداول بيتكوين الاثنين بـ31،702.83 دولارا بانخفاض أكثر من 12 بالمئة مقارنة بالأحد، وحوالي 24 بالمئة من أعلى مستوى له على الإطلاق عند 41962.36 دولارا، الذي وصل إليه الجمعة، وفقًا لبيانات “كوين ديسك”.

وساعد المستثمرون على رفع سعر البيتكوين في الأسابيع الأخيرة، وسط تصورات متزايدة بأنها توفر حماية ضد التضخم ويمكن أن تصبح بديلا للذهب.

لكن هيئة السلوك المالي البريطانية، تصف العملات المشفرة على نطاق واسع بأنها استثمارات “مضاربة” محفوفة بالمخاطر، يمكن أن تفرغ جيوب المستثمرين، نظرا لمدى ضعف تنظيمها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى