محليات

الهاجري يثمن دعم وزير الداخلية لأبنائه من ذوي الإعاقة

ثمن رئيس النادي الكويتي الرياضي للمعاقين شافي محمد الهاجري جهود معالي وزير الداخلية الشيخ ثامر علي صباح السالم الصباح في دعم أبنائه من ذوي الإعاقة وتفاعله مع مطالب مجلس إدارة نادي المعاقين واهتمامه البالغ لتلك المطالب التي يراها حق مستحق لهم جميعا .وأثنى الهاجري في تصريح صحفي بعد زيارته لوزير الداخلية في مكتبه صباح اليوم بوفد ضم أمين السر العام بالنادي ناصر العجمي وأمين السر المساعد منصور السرهيد ورئيس العلاقات العامة بالنادي شافي السهلي على حسن الاستقبال والضيافة وتأكيد على دعمه الكامل في جميع قطاعات الوزارة دعما لذوي الإعاقة ومطالبهم وأن مكتبه مفتوح دائما لحل المشاكل التي قد تواجه أي معاق .وشدد الهاجري أن وزير الداخلية الشيخ ثامر علي صباح السالم الصباح كان استقباله يثلج الصدر وترحيبه كان قمة في التواضع وأبدى إهتماما كبيرا في جميع المطالب التي تقدمنا بها ووعدنا بفتح باب التعاون واعطاء تعليماته المباشرة بإيجاد خدمة مواطن للمعاقين بكل محافظه من محافظات الكويت الست لخدمة المعاقين وأسرهم وزيادة وتوسعة مواقف المعاقين في جميع وزارات الدولة والمجمعات التجارية والمؤسسات الأهلية والأندية الرياضية والمستشفيات والحدائق العامة وفي أي مكان آخر يقصده ذوي الإعاقة وكذلك حماية المواقف ممن لا يملكون كروت الإعاقة حتى لا يجد أي معاق صعوبة في إيجاد موقف فارغ لإستغلاله .وتقدم الهاجري في ختام تصريحه بالشكر الجزيل وعظيم الامتنان لمعالي الوزير على هذا اللقاء البناء وعمه الأبوي لأبنائه من ذوي الإعاقة واهتمامه الكبير لوفد النادي واستماعه لتلك المطالب بروح أبوية وهذا دليل على حرص أسرة الحكم بالكويت بهذه الفئة من أبناء المجتمع إبتداء من أعلى هرم بالدولة سمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الصباح وسمو ولي عهده الأمين الشيخ مشعل الأحمد الصباح حفظهما الله ورعاهما وهذا ليس بغريب على الشيخ ثامر العلي فهو حفيد أمير الكويت الراحل سمو الشيخ صباح السالم الصباح رحمه الله وغفر له .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى