مجلس الأمة

مساعد العارضي يعلن عزمه استجواب سمو رئيس مجلس الوزراء

27 يناير 2021 | | أعلن النائب مساعد العارضي عن عزمه استجواب رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ صباح الخالد، موضحا أنه حاول التواصل معه بشأن قضية العفو ولم يلق منه إجابة واضحة حول هذا الملف.  

 

وقال العارضي في تصريح بالمركز الإعلامي لمجلس الأمة ” من أول يوم بعمر هذا المجلس كان هدفي وطريقي واضح والأجندة التي أحملها واضحة وهي قضايا الشعب وقانون العفو”. 

 

وبين أنه “حاولت أن أتواصل واستخدم جميع الطرق وقابلت صباح الخالد وعرضت عليه قانون العفو ولكن للأسف لم أجد منه أي تجاوب وأيدت الاستجواب بعد ذلك وعدم التعاون معه وقدم استقالته”.

 

وأضاف ” رئيس الوزراء عاد بتكليف جديد برئاسة حكومة جديدة، وقلت قبل يومين إنه إذا صباح الخالد يريد التعاون معنا بقضايا الشعب وأهمها قانون العفو سنتعاون معه”.

 

وأشار إلى أنه ” للأسف مر يومان وأحاول أن أتواصل معه ولم أجد أي إجابة ولذلك أعلن عن استجوابي لرئيس الوزراء لأن هذه الحكومة لا تستحق التعاون معها”.

واستغرب العارضي أن الكويت التي قادت مصالحة خليجية افتخر بها الشعب أمام دول العالم، بينما حكومته غير قادرة على أن تتصالح مع شعبها وأبناء وطنها الذين تهجروا بسبب قضايا رأي وبسبب دفاعهم عن المال العام.

 

وقال معقبا “من لا يستطيع إدارة هذه الملفات أو يتصالح مع شعبه لا يستحق أن يدير حكومة”.

 

وأضاف” إذا كنت يا صباح الخالد يهمك هذا الكرسي فأنا قلتها منذ أول يوم إنني مستعد أن أبيع الكرسي من أجل قضايا الشعب ومن أجل العفو عن إخواننا الموجودين خارج البلد”.(إع)(أ.غ)

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى