اقتصاد

النيجيرية نغوزي أوكونجو-إيويالا على رأس منظمة التجارة

عُينت الخبيرة الاقتصادية النيجيرية نغوزي أوكونجو-إيويلا، يوم الاثنين، مديرة لمنظمة التجارة العالمية، لتصبح أول امرأة وأول إفريقية تتولى هذا المنصب.

وقالت منظمة التجارة العالمية في بيان إن “أعضاء منظمة التجارة العالمية وافقوا للتو على تعيين الدكتورة نغوزي أوكونجو-إيويلا في منصب المديرة العامة”، وذلك بعد 15 دقيقة من افتتاح اجتماع عام عقد لهذه الغاية.

 

ونقلت فرانس برس عن المنظمة إن “أكونجو-إيويلا أصبحت أول امرأة وأول إفريقية مديرة لمنظمة التجارة العالمية. ستتولى منصبها في الأول من مارس، وتنتهي ولايتها القابلة للتجديد في 31 أغسطس 2025”.

وبعد تعيينها، ألقت أكونجوإيويلا كلمة عن بعد أمام ممثلي الدول الأعضاء في المنظمة خلال اجتماع مغلق، ووفقا للمصدر.

 

 نهاية أكتوبر عطلت إدارة دونالد ترامب التي سعت خلال أربع سنوات إلى تقويض المنظمة، في اللحظة الأخيرة التوافق الذي كان يرتسم حول النيجيرية البالغة 66 عاما. وكان تعيينها متوقعاً بعد انسحاب منافستها الوحيدة وزيرة الخارجية الكورية الجنوبية يو ميونغ-هي في 5 فبراير.

واتخذت الأخيرة قرارها بعدما تشاورت مع الولايات المتحدة التي كانت داعمتها الرئيسية في ظل إدارة دونالد ترامب.

وأعطت إدارة بايدن دعمها لتسمية أكونجو-ايويلا على رأس المنظمة بعد أشهر من الشلل إثر استقالة البرازيلي روبرتو أزيفيدو من المنصب قبل عام من نهاية ولايته لأسباب صحية.                

وقالت منظمة التجارة العالمية في بيان إن “أعضاء منظمة التجارة العالمية وافقوا للتو على تعيين الدكتورة نغوزي أوكونجو-إيويلا في منصب المديرة العامة”، وذلك بعد 15 دقيقة من افتتاح اجتماع عام عقد لهذه الغاية.

 

ونقلت فرانس برس عن المنظمة إن “أكونجو-إيويلا أصبحت أول امرأة وأول إفريقية مديرة لمنظمة التجارة العالمية. ستتولى منصبها في الأول من مارس، وتنتهي ولايتها القابلة للتجديد في 31 أغسطس 2025”.

وبعد تعيينها، ألقت أكونجوإيويلا كلمة عن بعد أمام ممثلي الدول الأعضاء في المنظمة خلال اجتماع مغلق، ووفقا للمصدر.

 

 نهاية أكتوبر عطلت إدارة دونالد ترامب التي سعت خلال أربع سنوات إلى تقويض المنظمة، في اللحظة الأخيرة التوافق الذي كان يرتسم حول النيجيرية البالغة 66 عاما. وكان تعيينها متوقعاً بعد انسحاب منافستها الوحيدة وزيرة الخارجية الكورية الجنوبية يو ميونغ-هي في 5 فبراير.

واتخذت الأخيرة قرارها بعدما تشاورت مع الولايات المتحدة التي كانت داعمتها الرئيسية في ظل إدارة دونالد ترامب.

وأعطت إدارة بايدن دعمها لتسمية أكونجو-ايويلا على رأس المنظمة بعد أشهر من الشلل إثر استقالة البرازيلي روبرتو أزيفيدو من المنصب قبل عام من نهاية ولايته لأسباب صحية.                

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى