دوليات

أب سوري يلقي بطفله في البحر بعد أن فارق الحياة عطشاً

تداول ناشطون على شبكات التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لإلقاء أب سوري بأحد أطفاله في البحر بعد أن فارق الحياة عطشاً، خلال رحلة ذهاب بلا عودة إلى إيطاليا بحثاً عن حياة أفضل.
الفيديو المتداول أظهر الأب السوري وهو يكفّن ابنه بملابسه وسط حالة من الصدمة والخوف انتابت الموجودين على أحد قوارب الهجرة غير الشرعية، إذ سمع تكبيرات من المهاجرين ترحماً على  أرواح من رحلوا من أطفال ونساء لقوا حتفهم بين أمواج البحر المتوسط.
وعاش ما يقرب من 32 مهاجراً مأساة حقيقة بعد أن نفد منهم الطعام والشراب والوقود خلال رحلة على أحد القوارب التي انطلقت من مدينة أنطاليا التركية إلى ميناء بوزالو في صقلية بإيطاليا في 27 أغسطس الماضي.
وحاول الموجودون على القارب إيجاد أي وسيلة للبقاء على قيد الحياة، فخلطوا مياه البحر المالحة بمعجون الأسنان، في وجبة أخيرة بعد أن اشتد بهم الجوع والعطش.
بينما لم يتحمل 6 أشخاص بينهم 3 أطفال الماء المالح، وأصيبوا بالإسهال الحاد والجفاف الشديد وفارقوا الحياة، بينما تمسك الباقون من الركاب بجثامين الموتى على أمل دفنهم بشكل لائق حين يصلوا إلى البر، حسب وكالة رويترز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى