دوليات

التظاهرات تتجدّد في جامعات طهران.. احتجاجاً على وفاة مهسا أميني

عادت الاحتجاجات ثانية إلى الجامعات في طهران، اليوم الأربعاء، فضلاً عن مدينة أورومية عاصمة محافظة أذربيجان الغربية، التي تقع غرب البلاد، والتي تقطنها أغلبية تركية وأقلية كردية، تنديداً بوفاة الشابة الكردية مهسا أميني الأسبوع الماضي، بعد أن أوقفتها ما يعرف بـ «شرطة الأخلاق» أو الشرطة الدينية.
ففي العاصمة الإيرانية، خرجت عشرات الطالبات من جامعة الزهراء، كذلك شارك طلاب جامعة طهران أيضا في احتجاجات اليوم، رافعين هتافات ضد السلطات.
وهتف الطلبة المحتجون «العار العار على زعيمنا الحقير»، في إشارة إلى المرشد الإيراني، علي خامنئي.
أتى ذلك بعد أن شهدت جامعات العاصمة أمس أيضا تظاهرات مماثلة رفعت خلالها شعارات مناهضة للحكم الحالي، كما خرجت احتجاجات مماثلة في غرب البلاد لاسيما في مدينة تبريز عاصمة أذربيجان الشرقية، مدينة كرمانشاه بالإضافة إلى يزد وسط البلاد، ومدينة شيراز، تنديداً بمقتل الفتاة البالغة من العمر 22 عاماً بظروف مشبوهة، وجهت فيها أصابع الاتهام للأمن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى