محليات

الصيادلة: أولوياتنا الرئيسية مراجعة قوانين المهنة وتنظيمها وتداول الأدوية

أكد الصيدلي محمد العنزي عضو مجلس إدارة الجمعية الصيدلية، أن«الأولوية الرئيسية في الفترة المقبلة لجمعية الصيادلة هي مراجعة قوانين تنظيم مهنة الصيدلة وتداول الأدوية، ويتم ذلك من خلال اللجنة المشتركة مع وزارة الصحة، ونأمل من هذه الجهود إعادة تنظيم المهنة وتصويب بعض الممارسات».

جاء ذلك في تصريح صحافي له عقب اجتماع الصيادلة بديوان المحامي ناهس العنزي بمناسبة تشكيل مجلس إدارة الجمعية الصيدلية.

ووجه العنزي الشكر للزملاء أعضاء الجمعية الصيدلية على تلبيتهم الدعوة بديوان الوالد، وبحضورهم وتشريفهم في الديوان، مشيراً إلى أنه قد تم عقد الاجتماع الأول، ومناقشة بعض أولويات المرحلة.

وأضاف: «نرحب بالزملاء من خارج مجلس الإدارة للمشاركة معنا في اللجان التي سيتم اقتراحها وتشكيلها في الفترة المقبلة».

من ناحيته، قال عضو مجلس إدارة الجمعية الصيدلية عبد العزيز الجدعان، «إننا مقبلون اليوم كمجلس إدارة الجمعية الصيدلية على تحديات كبيرة على جميع الأصعدة، وعلى تركة ثقيلة سواء في القطاع الحكومي أو الخاص الذي يتطلب العديد من التشريعات، وإعادة النظر في بدلات وزيادات الزملاء الصيادلة ورواتبهم».

وتابع: «نحن اليوم بحاجة إلى خلق فرص وظيفية من خلال تفعيل المكاتب العلمية، وتمكين الصيادلة من خلال الجمع بين القطاع الحكومي والخاص كـ«عمل جزئي» ، إلى جانب الاهتمام بالأمن الدوائي وتوطين الصناعات الدوائية.

ولفت إلى أنه «مع وجود الكثير من المبادرات والتحديات، نحن بحاجة إلى تعاون في مجلس الإدارة، والقياديين في الوزارات المعنية وإن شاء الله سنسعى جاهدين إلى أن نسلك كل القنوات المتاحة لنا لإيصال صوت الصيدلي ومطالبه، والدفاع عن حقوقه ومكاسبه، بما يخدم المصلحة العامة».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى