دوليات

رئيس الوزراء العراقي: «خليجي 25» تحول لعرس عربي وتسهيلات الحدود ستستمر إلى ما بعد البطولة

(كونا) – وصف رئيس الوزراء العراقي محمد السوداني اليوم السبت بطولة كأس الخليج العربي (خليجي 25) بأنها تحولت إلى «عرس عربي» مؤكدا ان التسهيلات التي قدمت لضيوف العراق على الحدود ستستمر الى ما بعد البطولة .

وجاء حديث السوداني على هامش مأدبة غداء اقيمت على ضفاف نهر دجلة بالعاصمة بغداد اليوم على شرف وفود اتحادات كرة القدم الخليجية المشاركة في (خليجي 25) بحضور عدد من نجوم الكرة الخليجية ونخبة من الاعلاميين الخليجيين وبحضور وزير الشباب والرياضة العراقي ورئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم .

ونقلت رئاسة الوزراء العراقية في بيان عن السوداني قوله ان البطولة تحظى بأهمية رمزية وان مجلس الوزراء العراقي حرص في ال50 يوما من عمر الحكومة على تذليل جميع العقبات امام انطلاقها.

ورأى ان البطولة تحولت الى عرس عربي ولقاء اخوي على ارض العراق وصارت اكبر من مجرد مناسبة رياضية.

وبين ان «التسهيلات التي رافقت البطولة على الحدود ستستمر الى ما بعدها وان العراقيين يرحبون باشقائهم من دول الخليج بين اهلهم واخوانهم».

ولم يوضح البيان تفاصيل اكثر عن التسهيلات التي ستتواصل بعد انتهاء البطولة والدول المشمولة بها.

وكانت الحكومة العراقية قد اقرت تسهيلات كبيرة في منح سمات الدخول (فيزا) للمواطنين الخليجيين واليمنيين طيلة ايام البطولة فضلا عن تسهيلات في دخول المركبات من المنافذ الحدودية . ويحتضن العراق البطولة للمرة الثانية في تاريخها بعد بطولة (خليجي 5) الذي اقيمت في بغداد في عام 1979.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى